الثقافة والتعليمبيئة خالية من التلوث

التربية تشكك بتقرير حول البيئة الصحية في مدارس العاصمة

شككت وزارة التربية والتعليم بدقة نتائج التقرير الصادر عن لجنة تابعة لمديرية صحة العاصمة، والذي أظهر وجود سلبيات خطرة في المدارس الحكومية التابعة للعاصمة تجاوزت نسبتها 50%.

ووصف الناطق باسم الوزارة وليد الجلاد تلك النسبة بالمبالغ بها، مقرا في الوقت نفسه بوجود العديد من السلبيات في عدد من المدارس الحكومية.

وأضاف الجلاد لـ”عمان نت” بأن الوزارة ستأخذ تلك النتائج على محمل الجد، حيث ستعمل على تشكيل لجان بالتنسيق مع وزارة الصحة، لاتخاذ التحسينات اللازمة لتجاوز السلبيات.

“ومع وجود العديد من التحديات في هذا المجال، إلا أن الصورة لا تبدو بتلك السوداوية”، يقول الجلاد.

ووفقا للتقرير، تركزت السلبيات في المدارس في عدم صيانة دورات المياه، والاكتظاظ الكبير في الصفوف، فضلا عن حاجة الغرف والأبواب والنوافذ إلى الصيانة.

ويضيف مدير صحة محافظة العاصمة الدكتور عدنان إسحق، أن من أبرز السلبيات التي رصدها التقرير، وجود العديد من المقاعد غير الصالحة في أروقة المدارس، الأمر الذي قد يشكل خطرا على سلامة الطلبة.

وأكد إسحق إجراء المديرية لكشف سنوي على كافة المدارس الحكومية والخاصة للوقوف على أوضاعها الصحية، والتأكد من مدى تقيدها بشروط وتعليمات الصحة المدرسية، وتقديم تقارير مفصلة لمديريات التربية للعمل على تلافي السلبيات فيها.

المصدر: موقع عمان نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق